الأحد , 27 نوفمبر 2016
أخبار عاجلة

الإقلاع عن التدخين؟

الإقلاع عن التدخين؟

الإقلاع عن التدخين

 ما تريد أن تعرفه عن الإقلاع عن التدخين؟

هل وعدت نفسك أنك ستقلع عند تخرج من الكلية أو عند  30، أو عندما يكون لديك طفلك الأول. هل وعدت عائلتك انك ستقلع فقط بمجرد حصلت على تسوية في عملك الجديد، أو وجدت الصح في لرنامج معين،  في كل عام الملايين من الأميركيين تقطع وعدا على أنفسهم وأسرهم لإنهاء السجائر مرة واحدة وإلى الأبد والملايين من الأمريكيين تنجح . يمكنك أن تكون واحدا منهم.

ازداد عدد عينات الإقلاع عن التدخين بشكل كبير في السنوات الأخيرة حيث يسعى الناس أكثر وأكثر لإنهاء التدخين خلال حلول مصممة خصيصا لهم. العمل مع طبيبك أو أخصائي طبي، يمكنك العثور على الخطة الصحيحة، وذلك باستخدام أسلوب واحد أو مزيج من الأساليب.

العلاج ببدائل النيكوتين

العلاجات البديلة للنيكوتين (NRTs) -such كما البقع، واللثة، وأجهزة الاستنشاق تقدم لجسمك النيكوتين أنها  أكثر أمانا من السجائر. مع مرور الوقت، يمكنك تقليل كمية النيكوتين التي تستهلك حتى يكون لديك كبح الرغبة الشديدة .

أدوية الإقلاع عن التدخين

الأدوية مثل العقار أو زيبان تغير المواد الكيميائية في الدماغ من أجل تخفيف الرغبة الشديدة وأعراض الانسحاب. مع بعض من هذه الأدوية، اذا كنت قادرا على استخدامه بالتزامن مع العلاجات البديلة للنيكوتين مثل التصحيح أو اللثة لتخفيف أعراض حادة الانسحاب. حتى تمكنك من مواصلة  بعض التدخين في بداية البرنامج.

العلاجات البديلة

يمكن لإجراءات مثل التنويم المغناطيسي، الوخز بالإبر، والتأمل معالجة بعض العادات العقلية والجسدية قد وضعت حول السجائر. بعض الناس اقلعوا باستخدام هذه العلاجات وحدها، في حين يستخدمها البعض بالتزامن مع الأدوية أو بدائل النيكوتين.

العلاجات المدعومة

وتشمل هذه المشورة والتوقف عن التدخين الجماعي. العديد من الأطباء والمتخصصين الإقلاع عن التدخين غالبا يوصي بها، بالإضافة إلى الطرق الكيميائية أو المنخفضة للنيكوتين، ومستوى إضافي من المساعدة.

إذا كنت تدخن، وانت تعرف الضرر الذي تقوم به هذه العادة الخاص بك إلى الجسم تادي الى قصر مدى الحياة، وزيادة كبيرة في مخاطر الإصابة بالسرطان، وأسرع للشيخوخة. ربما كنت تعرف أكثر من المدخن العمر فقدوا معركة مع سرطان الرئة، سرطان البنكرياس، أو أمراض القلب.

ربما يمكنك قراءة الحواجز المرء عند محاولة الإقلاع عن هذه العادة من الانتكاس، وزيادة الوزن، والانسحاب. رحلة كل شخص مختلفة. كل النجاح يجلب معه صعوبة جديدة، الاقلاع يجلب الفرح لا لك ولعائلتك. في النهاية، يجب أن  يكون القرار  لك وحدك لإنهاء هذه العادة المضرة.

كثير من الناس الذين يرغبون في الإقلاع عن التدخين لا يعرفون من أين يبدأ، ما يجب القيام به، أو الذي يلجأ إليه.